استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، وفدا من نقابة تجار الخضار والفاكهة بالمفرق برئاسة سهيل المعبي، الذي أشار الى "أننا أطلعنا المفتي على مراحل تنفيذ مشروع سوق الخضار والفاكهة بالمفرق، وهو الذي كان ومنذ البداية الداعم والمتابع لفكرة إنشاء السوق في مدينة بيروت لما فيه من أهمية للتجار وقد تواصل مع جميع المعنيين في هذا الموضوع وحثهم على المباشرة في تنفيذه بأسرع وقت".

وشدد على أن "دار الفتوى ستبقى مرجعيتنا الدينية والتوجيهية لما فيه مصلحة وخير لبنان عامة وأهالي بيروت خاصة في تنفيذ المشاريع المنتجة"، مؤكدا أن "لا بديل عن سعد الحريري لرئاسة الحكومة ونرفض التطاول على مرجعيتنا السياسية فهو من يمثلنا وحده في الطائفة السنية وليصمت كل من يدعي حرصه على لبنان ويزايد على الرئيس الحريري في هذا الخصوص".

كما القتى دريان رئيس المنطقة التربوية لبيروت وضواحيها محمد الحمصي ومديرة مدرسة الأمير شكيب أرسلان المختلطة السيدة فاتن سكر بحضور رئيس دائرة التعليم الديني الشيخ محمد خانجي والشيخ علي خطاب، وقدم الوفد لسماحته مجسم لمسجد السلطان أحمد في إسطنبول عربون شكر وتقدير، كما شكره الوفد على رعايته احتفال المولد النبوي الشريف الذي أقيم في حرم المدرسة، ووضعه بأجواء التعليم الديني في المدارس الرسمية. واستقبل وفدا من الاتحاد الوطني لحماية السلم الأهلي برئاسة أحمد مختار خالد.