أعلن "ائتلاف النصر" ​العراق​ي بزعامة رئيس الوزراء السابق ​حيدر العبادي​ أن "قائد ​فيلق القدس​ بالحرس الثوري ال​إيران​ي ​قاسم سليمان​ كان في العاصمة العراقية ​بغداد​، الثلاثاء، للضغط من أجل تمرير تعيين القائد السابق للحشد الشعبي ​فالح الفياض​ وزيرا للداخلية"، مشيراً إلى أن "هذه التدخلات رفضت، ولم يتحقق ما أراده سليماني ولن يتحقق، فالإرادة العراقية هي الأقوى".

وأكد الإئتلاف "رفض أي تدخلات خارجية من أي دولة كانت بخصوص القرار العراقي".
وكان المكتب الإعلامي ل​دار الإفتاء​ العراقية قد أعلن عن حدوث لقاء جمع مفتي العراق معدي بن أحمد الصميدعي بسليماني في منزل الأول في بغداد.
وفشل ​البرلمان العراقي​ في التوافق على الحقائب الوزارية الشاغرة مما اضطره إلى إرجاء جلسته إلى الخميس المقبل، بعد اعتراض كتل سياسية على رأسها "سائرون" و"النصر" ترشيح الفياض المدعوم من إيران لحقيبة الداخلية.