أكد رئيس اتحاد الغرف اللبنانية ورئيس الهيئات الإقتصادية ​محمد شقير "أنني أفتخر بالقطاع الخاص اللبناني ولست ضد سلسلة الترب والرواتب"، مشيراً إلى أنه "لا يجوز البقاء على هذه الحالة في لبنان أي من دون حكومة جديدة لأن الوضع صعب ولكن لم نصل إلى موضوع الانهيار الاقتصادي وأنا أؤمن أنه في حال جرى تأليف حكومة سريعا سنكون قادرين على بناء الاقتصاد اللبناني".

وفي حديث تلفزيوني، لفت شقير إلى "أنني كنت في مؤتمر "سيدر" وهناك ثقة من البنك وفرنسا والخارج في لبنان والقطاع الخاص ولولا ذلك لما حصل لبنان على الـ11 مليار دولار من المؤتمر"، مشيراً إلى أن "المشارع ستتلزم للبنك الدولي وفي حال لا ثقة به فهناك مكشة وسيتم العمل بطريقة شفافة ونزيهة".

وأشار إلى أن "هناك اهتمام دولي بلبنان وهناك قرار دولي لاستقرار لبنان والجميع يعتبر لبنان مثالا للعيش المشترك ونحن حملنا عبءا كبيرا من النازحين السوريين".