نظمت الشبكة ال​لبنان​ية للمدافعة من أجل ​البيئة​ LANE ورشة عمل بعنوان "إدارة الأراضي في لبنان، أولوية وطنية؟"، يوم السبت الواقع فيه 26 كانون الثاني 2019، في فندق بادوفا - ​سن الفيل​ وذلك في إطار حملة "أرضي" ARDE للمدافعة من أجل التوفيق بين التنمية والبيئة من ضمن برنامج "بلدي كاب" الممول من الوكالة الأميركيّة للتنمية الدولية (USAID).
بدأت الورشة بالنشيد الوطني اللبناني وبكلمة الإفتتاح ألقتها السيّدة جوزيان يزبك عن جمعيّة الأرض-لبنان وكلمة الشبكة اللبنانيّة للمدافعة من أجل البيئة ألقاها السيّد ​بول ابي راشد​ وكلمة الدكتور فارس الزين مدير برنامج بلدي كاب المموّل من الوكالة الأميركيّة للتنمية الدوليّة (USAID). تلاها عرض لفيديو يشكل أحد مواد التوعية لحملة أرضي.
وتضمّنت الورشة الجلسات الثلاث التاليّة: الأولى، الإطلاع على الدراسة المعدّة من قبل الشبكة تحت عنوان "استخدام الأراضي في لبنان، نحو تحقيق التنمية المستدامة بإدارة الدكتور جورج متري. وتمّ توزيع الدراسة على الحاضرين".
أما الجلسة الثانية فكانت حول "التباحث في تحديث وتطبيق الخطة الشاملة لترتيب الاراضي اللبنانية بإدارة المهندس سامي فغالي من ​مجلس الإنماء والإعمار​".
فيما ناقشت الجمعية خلال الجلسة الثالثة "أول مسودّة لقانون حماية وتنمية الجبال العالية التي اعدتها الشبكة بإدارة الدكتور ​بول مرقص​ رئيس جمعيّة جوستيسيا الحقوقيّة".
أثمرت الورشة عن عدة توضيات أبرزها وضع المناطق الحساسة قيد الدرس، تحديث وتطبيق الخطة الشاملة لترتيب الأراضي، اقتراح قانون لحماية وتنمية الجبال العالية، رفع مساحة المحميات الطبيعية من 2.5% إلى 7.5% على الأقل، استكمال الحوار بين كافة الجهات المعنيّة بحماية الموارد الطبيعيّة في سبيل تطبيق أهداف التنمية المستدامة".