استقبل ممثل حركة "حماس" في لبنان أحمد عبد الهادي وفداً من حركة فتح _ التيار الإصلاحي برئاسة مسؤولها في لبنان العميد محمود عيسى اللينو، بحضور نائب المسؤول السياسي لحركة حماس في لبنان جهاد طه، والمسؤول السياسي للحركة في منطقة صور عبد المجيد العوض حيث جرى مناقشة تطورات القضية الفلسطينية والمخاطر الكبيرة المحدقة بها، بالإضافة إلى الوضع الفلسطيني في لبنان.

وأكد الجانبان "ضرورة تحقيق المصالحة الفلسطينية لأن القضية بحاجة ماسة إلى وحدة وطنية حقيقية على قاعدة ثوابت الشعب الفلسطيني، لنتمكن من خلالها مواجهة التحديات التي تعصف بنا جميعاً، مشيدين بكل الأدوار التي تلعبها الدول الداعمة للوحدة الوطنية وللقضية الفلسطينية".

وشدد الجانبان على "ضرورة المحافظة على الأمن والاستقرار في المخيمات الفلسطينية في لبنان، مطالبين الدولة اللبنانية بمقاربة الملف الفلسطيني من كل جوانبه، والعمل الجاد من أجل منح اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم المدنية والإنسانية ليتمكنوا من العيش بكرامة إلى حين عودتهم إلى ديارهم".