أكد رئيس "تجمّع موارنة من اجل ​لبنان​" المحامي ​بول يوسف كنعان​ أن "موقف ​البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي​ الداعم لموقع ​رئاسة الجمهورية​ يؤكد ان ​بكركي​ و​بعبدا​ في توجه واحد لكل ما يحفظ الاستقرار وعمل المؤسسات القائم على الدستور والتوازن، والتعاطي الجدّي مع الملفات التي تشكل اولوية من الاصلاح وعودة النازحين التي لا يجب ان تنتظر الحل السياسي، والعناوين الاقتصادية والاجتماعية".
وبعد لقائه الراعي في بكركي، أوضح كنعان أن "الجميع يجب ان يؤيد ما تقوم به ​لجنة المال والموازنة​ من عمل اصلاحي جدي من داخل المؤسسات لمحاربة الفساد ووقف الهدر من خلال الرقابة البرلمانية".
واذ اكد كنعان على اهمية الزواج الكنسي والتمسك به، اشار الى ان "​الزواج المدني​ يجب ان يكون الزاميا لا اختيارياً اذا تكونت الاجواء لاقراره في ​المجلس النيابي​".
وعايد كنعان البطريرك باسم التجمع بذكرى مولده، متمنياً له دوام الصحة والنشاط في قيادته للكنيسة المارونية بما لها من دور في لبنان والشرق، وفي مختلف انحاء الانتشار.