أكدّ رئيس الرابطة ​حبيب افرام​ أن مأساتنا أن ​لبنان​ لم ينصفنا في ال​سياسة​ وأن نظامه عنصري فئوي لا مكان فيه للطوائف الصغيرة، وأننا رغم دعم فخامة الرئيس المشرقي العماد ​ميشال عون​ ومحاولات رئيس التيار الوطني الحر الوزير ​جبران باسيل​، فشلنا في تثبيت حقوقنا، بدءا من حرماننا أي مقعد وزاري منذ ​الاستقلال​، وعدم زيادة نواب ​الطوائف​ الست والاكتفاء لنا بنائب يتيم، وخلو الادارة من أبنائنا.

موقف افرام جاء في حفل عشاء اقامته الرابطة تكريماً لمطران جبل لبنان وطرابلس للسريان ​الارثوذكس​ ​جورج صليبا​ بمناسبة احتفاله بالذكرى الستين لرهبنته واكليريكيته ومطرنته، في مطعم " لوريس" في الجميزة بيروت.
في الختام، قدَّم للمطران صليبا أيقونة بالمناسبة ونوّه افرام بانتخاب القس الدكتور قصاب رئيساً للمجمع الاعلى الانجيلي وقدّم له نائب رئيس الرابطة منصور قرنبي درع الصلاة الربانية باللغة السريانية.
وألقى المطران صليبا كلمة شكر فيها الرابطة " معتبراً إياها ضميراً وطنياً ومشرقياً.