أفاد مراسل "​النشرة​" في ​البقاع​ أن وحدات الجيش ال​لبنان​ي المنتشرة في ​البقاع الشمالي​، كثّفت من اجراءاتها الامنية على الحدود الشرقية والشمالية المحاذية للاراضي السورية وذلك بهدف وضع حد للمخالفات الامنية وعمليات التهريب بين لبنان و​سوريا​ عبر الحدود وبالاتجاهين، وفي جرود ​عرسال​، ​رأس بعلبك​، ​القاع​ وفي المناطق الشمالية عند القصر، المشرفة و​جوسيه​ وفي المناطق الداخلية في ​اللبوة​ وسهل اللبوة.

وعمل ​الجيش اللبناني​ على اقفال المعابر غير الشرعية في المنطقة فيما يسير وبشكل مستمر دوريات في الداخل اللبناني وعلى جانب الحدود، ومن ناحية ويعمل الجيش على نصب كمائن للمخالفين. وأدت الاجراءات المتخذة الى توقيف عشرات السوريين الذين حاولوا الدخول خلسة من الشمال السوري ومن ادلب الى لبنان عن الطرقات غير الشرعية المحاذية للهرمل بطريقة غير شرعية وقد تم تسليمهم للمراجع المختصة للتحقيق لاجراء المقتضى بحقهم.
هذا وضبطت دوريات الجيش اللبناني في بلدة عرسال عدداً من ​الشاحنات​ المحملة بالبضائع المهربة كان آخرها أمس حيث ضبط كمية من الدخان المهرب من سوريا الى لبنان وقد تم تسليمها الى ​الجمارك اللبنانية​.