نفى وزير الخارجية الصربي، إيفيكا داتشيتش "أي صلة لها بالهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجديْن في مدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية"، مشيراً إلى أن "استماع منفّذ الهجوم على المسجديْن لموسيقى حماسية بلغة صربية تشير إلى السياسي الصربي، رادوفان كاراديتش، ووجود أسماء شخصيات تاريخية صربية على البندقية، لا علاقة له ببلادنا".

وأكد داتشيتش، أنه لا يوجد أي مواطن صربي بين منفذي الهجوم، ولا حتى من بين الضحايا.