أكد رئيس جمعية "يازا" ​زياد عقل​ أن "القانون رقم 551 الذي يتعلق بالتنقل المدرسي لا زال حبرا على ورق"، مشيراً الى أن " ​قانون السير الجديد​ أيضا لا يزال حبرا على ورق".
وفي حديث تلفزيوني له، لفت عقل الى أن "هناك تقصير بحق الناس من قبل ​وزارة الداخلية​ بشكل أساسي".
وأشار الى أن "معظم ​المدارس​ لا تحمل مسؤولية التنقل من وإلى المدرسة، فالدولة تفشل في ​المعاينة الميكانيكية​"، موضحاً أن "المدارس في ​لبنان​ تعتبر أن مسؤوليتها تقف عند باب المدرسة".
وشدد عقل على أن "المدرسة من واجبها أن تتأكد من سلامة الطلاب في ذهابهم وإيابهم بشكل لائق، كما للأهل دور في ذلك أيضا".
ودعا ​رئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​ ورئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​ لـ"ألا يكون قانون السير قانون جباية فقط"، مؤكداً "ضرورة انشاء خطة لتكون المدرسة أكثر أمانا، وينبغي القيام بصيانة للباصات من والى المدارس ويجب على السائق ان يكون لديه كفائة".