جال السفير الإيطالي ​ماسيمو ماروتي​ ووزيرالصناعة ​وائل أبو فاعور​ في ​راشيا​، وكانت المحطة الأولى في مقر جمعية نجمة الصبح في المحيدثة، اطلع خلالها ماروتي على سير عمل الجمعية معربا عن تقديره واعجابه بمنتوجات الجمعية وببيئة البلدة، وكرم أهلها وحسن ضيافتهم.
بعدها شارك ماروتي وابو فاعور فوج الكشاف التقدمي في فطور صباحي.

توجه ابو فاعور وماروتي فيما بعد، إلى بلدة راشيا حيث استقبلهما رئيس البلدية بسام دلال ورئيس اتحاد بلديات ​جبل الشيخ​ صالح ابو منصور وفاعليات، وجالا في السوق الاثري ثم القصر البلدي في راشيا ومصانع الصوبيات العريقة، واختتمت بزيارة قلعة راشيا الأثرية التي جال في ارجائها واقسامها مطلعا على تاريخها وتفقد مشروع ترميم القرميد بمتابعة من الوزير ابو فاعور، ودعم وزارة الشؤون حينها، بتمويل من مكتب التعاون الايطالي".
واعرب السفير الايطالي "عن اعجابه بتراث راشيا وبسوقها التراثي المميز وبقلعتها الاثرية التي تحتضن تراثا عظيما وفنا معماريا راقيا، كما عبر عن سعادته لمشاهدته البيوت القديمة في راشيا، خصوصا تلك المكللة بالقرميد وبالحجارة الطبيعية القديمة"، واكد "استمرار تقديم الدعم ل​لبنان​ من اجل حماية التراث وتحديثه، خصوصا بلدة راشيا ذات الطبيعة الساحرة والتراث المميز"، منوها "بطيبة اهلها وحبهم للضيف وحرصهم على صورة بلدتهم الجميلة من خلال المحافظة على تراثها وتحديثها باتقان".