اشار رئيس ​الريجي​ ومديرها العام ناصيف سقلاوي إلى ان "الريجي اليوم هي قطاع انتاجي رابح، وأصبحت مركزاً شرق اوسطي لصناعة التبوغ،وكانت ولا تزال وستظلّ تسبحُ عكسَ تيّارِالإحباطِ السائد، وتسْتحق ان تتقدّم وتتطوّر وتنمو".

وفي كلمة له خلال الاحتفال بتوقيع عقد شراكة بين "الريجي" وشركة "بريتش أميركان توباكو" (BAT)، أعلن سقلاوي أن "صنفَي "كِنت" و"فايسروي" صناعة لبنانية سيطرحان في الأسواق"، مبديا "اعتزاز الريجي وافتخارها بتوقّيع اتفاقيةً جديدةً مع كُبرى شركاتِ التبغِ العالمية بريتش اميركان توباكو لتصنيعِ أصنافِها في لبنان"، مشيراً إلى أن "هذه الاتفاقية تضاف إلى سجلّ انجازات الريجي في الاستثمار في الصناعة الوطنية".
وأكّد سقلاوي أن "الريجي عملت جاهدة للحفاظ على الثّقة التي حازتها لدى الشركات العالمية، لا بل استثمرت في هذه الثقة لخدمة هذا القطاع، وحققت اعلى مستويات الجودة"، مشيراً إلى أنها السنة الرابعة لنيلها " شهادة الأيزو" التي تؤكد أنها في " تحسين مستمرّ".
وذكّر بأن "الريجي حققَّت "تقدُماً غيرَ مسبوق في قطاع التصنيعِ وخلال السنوات الأربع الماضية، وبرعايةِ ودعمِ وزير المال علي حسن خليل، استطَعنا أن نضَع الريجي على خريطة الصناعة المحلية والعالمية"، موضحاً أن "الريجي تملك اليوم 12 خط انتاج، وتصنّع 19 صنفاً اجنبياً وتسعة أصناف محلية، "اما طاقتها الانتاجية فبلغت 80 الف صندوق شهرياً".

ولفت سقلاوي الى ان "ما يهّمنا هو ان تكون المسؤولية مشتركة في تشغيل الدورة الاقتصادية المحلية والاستثمار في السوق المحلية لجهة تأمين المواد الأولية للتصنيع وإعطاء الشركات الوطنية الأولوية"، مضيفا:"هذا الإنجاز ما كان ليكون لولا وجود فريق عمل يؤمن بأن النجاح مسؤولية، وهذه المسؤولية ترتب علينا جهداً مضاعفاً واحياناً على حساب عائلاتنا وصحّتنا".