أكد عضو تكتل "​الجمهورية القوية​" النائب ​زياد الحواط​ أن "​لبنان​ بحاجة الى دعم ​فرنسا​ من أجل تخطي هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها ، والحد من هجرة أبنائه الى الخارج"، مشددا على "ضرورة مواصلة العمل من اجل قيام ​الدولة​ القويّة والقادرة التي تشكّل الضمانة المطلوبة لجميع اللبنانيين "، معرباً عن "ايمانه بقدرة لبنان على تجاوز الصعوبات الحاليّة".
واستقبل الحواط وفدا فرنسيا ضم النائبة في ​البرلمان الفرنسي​ نائبة رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية ونائبة رئيس لجنة الصداقة اللبنانية - الفرنسية في البرلمان مارتين وونير ومساعديها ، ونائبة رئيس بلدية ​ستراسبورغ​ السيدة نوال رفيق المريني بحضور رئيس ​بلدية جبيل​ ​وسام زعرور​ وعضو ​البلدية​ وليد بيلان والسيد طوني صفير.
وأثنت النائبة وونير على" ما قام به الحواط من انجازات في ​مدينة جبيل​ خلال توليه رئاسة البلدية ولغاية اليوم والمشاريع الانمائية التي أنجزها والتي طوّرت المدينة سياحياً وخدماتياً".
وأشادت بـ"الرؤية السياسية والانمائية التي يعتمدها في عمله السياسي ومدى اهتمامه بتطوير قدرات المجتمع والافراد"، معتبرة أنه "بتطلعاته وبنظرته للبنان الغد يمكنه أن يسهم في اقرار العديد من المشاريع المطلوبة لتطوير حياة اللبنانيين ".
وأكدت أن "يدها ممدودة من أجل تعزيز مجالات التعاون بين البلدين ، وتقديم كل ما من شأنه الاستفادة من الخبرات الفرنسيّة لا سيّما في المجالين الانمائي والبلدي ، والتي يمكن ان تستفيد منها مدينة جبيل بشكل خاص".