امل وزير ​الطاقة​ السعودي ​خالد الفالح​ بأن يتمكن منتجو ​النفط​ من تحقيق التوازن في السوق النفطية قبل العام المقبل.


واوضح الفالح للصحافيين على هامش اجتماع لوزراء الطاقة والبيئة في ​مجموعة العشرين​، بمدينة كارويزاوا اليابانية، معلقاً حول الوضع الحالي لسوق النفط، بأن ​المملكة العربية السعودية​ تعمل على تحقيق توازن السوق قبل العام المقبل.

وكان الفالح قد قال في وقت سابق من الشهر الجاري، بأن ​منظمة أوبك​ على وشك الاتفاق على تمديد اتفاق بشأن خفض إمدادات النفط إلى ما بعد حزيران، على الرغم من أنه مازالت هناك حاجة لإجراء مزيد من المحادثات مع الدول غير الأعضاء في أوبك والتي تشكل جزءاً من اتفاق الإنتاج.