دعا النائب ​وليد البعريني​ المؤسسات والمصالح الموجودة في عكار و​رجال الأعمال​ إلى دعم ورعاية الأنشطة في عكّار لأنه سيعود بالفائدة على أهالي عكار وعلى الشركات والمؤسسات نفسها. فأهل عكار ليسوا درجة عاشرة هم درجة أولى وعليهم معاملته بهذه الصفة.
البعريني وخلال تمثيله رئيس الحكومة ​سعد الحريري​، راعي حفل نادي "رياضيو عكار" التكريمي على شرف رئيس مجلس إدارة ​شركة ألفا​ ومديرها العام المهندس ​مروان الحايك​ لدعمه لنصف ​ماراتون​ عكار وذلك في مطعم غابات "أرز ​القموعة​ - فنيدق"، أكد الحرص "على الشراكة الحقيقية وأن تأخذ ​الطوائف​ حقوقها كما تؤدي واجباتها حتى لا يشعر أحد بالإحباط. " مشيرا الى ان "الحريري أعاد تصويب الأمور لما غلّب البعض مصلحته الحزبية الفئوية على المصالح الوطنية.، وعلى الجميع حمل هذا الخطاب وملاقاتنا إلى نصف الطريق لأن الخطاب الفئوي لا يجلب إلا المشاكل على البلد"

رئيس مجلس إدارة شركة ألفا ومديرها العام المهندس مروان الحايك تحدّث عن مسيرته المهنية والعملية، مشيرا الى ان وقوفي هنا امام هذا الشعب العنيد والشامخ كأرز جبال القموعة، يحملني مسؤولية بأن أكون على قدر المسؤولية". ووجه تحية لنادي رياضيو عكار الذين رفعوا شعار السنة الماضية نركض لأجل بيئة نظيفة. أنا أفتخر أنني استغليت وجودي في شركة ألفا لخدمة عكار وهذه ليست تهمة فعندما استلمت في 2010 كانت هناك 24 محطة اليوم سنختم السنة على 115 محطة وأهم 3 محطات في عكار والأهم هنا في فنيدق.

وأكّد ان "نحن داعمون لكل أنواع ​الرياضة​ في ​لبنان​ وكان لنا في عكار مساهمات عديدة وبالأخص مع نادي رياضيو عكار عبر الماراتون ونشاطات أخرى ترفيهية تثقيفية. وتوجه بالشكر إلى نادي رياضيو عكار على تكريمه وشكر النائب وليد البعريني على تلقفه للفكرة برعاية رئيس الحكومة سعد الحريري. وسنبقى نعمل ليل نهار من أجل رفع الحرمان عن عكار".
وفي الختام قدم النادي درعاً إلى دولة الرئيس سعد الحريري تسلّمه ممثله النائب وليد البعريني ودرعاً آخر إلى الحايك وأقيمت مأدبة غداء للمناسبة