كشفت مصادر مطلعة عبر "النشرة" أن "مبادرة رئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​ معلقة وليست ملغاة بعد المستجدات في حادثة قبرشون"، مشيرة إلى أن "دخول ​رئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​ على خط الخلاف وانفجار الخلاف على التحقيقات بالقضاء أثر على حل المشكلة".
واضافت المصادر ان "بري يرى أن الامور باتت اصعب من قبل وما كان يسري سابقا على الحل لم يعد متاحا اليوم اذ باتت الامور بحاجة الى حل متشعب لحل الخلافات المتشعبة"، مؤكدة أن "الازمة اليوم وصلت الى ذروتها وبالتالي بات من الصعب جدا عقد جلسة للحكومة قبل العيد".