لفتت النائبة ​عناية عز الدين​ في كلمة لها خلال استقبال ​حركة امل​ وفد شبيبة البطريركية للروم الملكيين الكاثوليك الى اننا "نحتاج الى قيامة ​الشباب​ الذي يتعرض لضغوط مختلفة على الصعيد الاجتماعي الثقافي والاقتصادي"، مشيرة الى أن "الشباب اليوم يراد منه ان يكون بعيدا عن ساحة القرار، مستهلكا ومستنزفا في تأمين حاجاته الاقتصادية رهينة في يد المتحكمين بالقرارات السياسية والمالية، مشغولا بالامور الثانوية والكمالية عن المسائل الاساسية في ​الحياة​."
لذا أتوجه اليكم لاقول لكم ان جهدكم هذا هو جهد متميز، ومن موقعي وايماني وقناعتي أمد اليكم يدي بما أمثل وبقلب وعقل منفتح لأوسع نطاق من التعاون، واضعين نصب أعيننا احياء شبابنا واستعادة فاعليتهم واستثمار إمكاناتهم وقدراتهم في مختلف المجالات، آملا بغد أكثر إشراقا وتنورا.