تمكنت وحدات ​الجيش السوري​ من بسط سيطرتها على بلدات عابدين وخربة عابدين ومغر الحنطة والحرش الطويلة، على مشارف مدينة ​خان شيخون​ جنوب إدلب.
وأفادت وكالة "​سبوتنيك​" الروسية بأن "وحدات الجيش السوري تابعت عملياتها العسكرية على محور ​ريف إدلب الجنوبي​ وتمكنت من السيطرة على بلدة عابدين وخربة عابدين ومغر الحنطة والحرش الطويلة شمال مدينة الهبيط بعد ​اشتباكات​ عنيفة مع المجموعات المسلحة التابعة لتنظيم ​جبهة النصرة​ الإرهابي في المنطقة".
ونقلت الوكالة عن مصدر ميداني في قوات العميد ​سهيل الحسن​، الملقب بالنمر، أن "عملية تمهيد مدفعي وصاروخي مكثفة سبقت تقدم قوات الاقتحام إلى البلدات المذكورة التي كانت ​الجماعات المسلحة​ تتخذها منطلقا لتنفيذ الهجمات باتجاه مواقع الجيش السوري في القصابية والهبيط، والتي تعني السيطرة عليها أن الجيش أمن طريقه بالكامل للتقدم عبر محور الهبيط باتجاه مدينة خان شيخون"، لافتاً إلى أن "التنظيمات الإرهابية المسلحة عملت على إشغال ​القوات​ المهاجمة من خلال شنها هجوم على محور بلدة مدايا التي حررها الجيش السوري أمس الخميس".