قتل شخص في الـ 19 من العمر وأصيب تسعة آخرون بجروح في اعتداء ب​السلاح​ الأبيض نفذه شخص السبت، اعتقلته السلطات في ضواحي مدينة ليون، إحدى كبرى المدن الفرنسية، وفق ما أفادت السلطات وأجهزة الإسعاف.
وأعلن جهاز الإطفاء أن الحصيلة هي قتيل وتسعة جرحى أحدهم حالته بين ​الحياة​ والموت.
وكانت السلطات أشارت في البداية الى وجود مهاجمين اثنين، إلا أن مصدرا في ​الشرطة​ عاد ونفى وجود مهاجم ثان.
وذكؤ مصدر في نيابة ليون العامة لوكالة فرانس برس ان المهاجم الذي لم تعرف دوافعه بعد، اُعتقل للاشتباه بتنفيذه
"جريمة قتل والشروع في قتل".
وأوضح أن ​النيابة العامة​ المكلفة قضايا ​الإرهاب​ تراقب الوضع عن كثب لكنها لم تتسلم الملف بعد. ونقلت شبكة التلفزيون "بي أف أم" ان المهاجم يقدم نفسه على أنه افغاني من مواليد العام 1986.