اعرب ​حزب الله​ عن ألمه العميق لـ "سقوط عدد من الشهداء والجرحى من المؤمنين الذين كانوا يحيون ذكرى ​عاشوراء​ في مختلف أنحاء ​نيجيريا​"، مستنكرا "إقدام السلطات النيجيريّة على إطلاق الرصاص الحي على المواطنين العزل"، معتبرا ان "ما أقدمت عليه هذه السلطات من أعمال قمعيّة مشينة لا تنسجم أبداً مع أبسط ​حقوق الانسان​".
من جهة اخرى اسف حزب الله لـ "سقوط عدد من الزوار في حادث التدافع المؤسف الذي حصل يوم العاشر من المحرم في ​كربلاء​".