انتقد وزير الخارجية الإيراني ​محمد جواد ظريف​ ​الولايات المتحدة​ اليوم لفرضها ​عقوبات​ جديدة على بلاده على الرغم من رحيل مستشار ​الأمن القومي الأميركي​ ​جون بولتون​ الذي وصفه بأنه أكبر داعية للحرب.
واشار ظريف في تصريح له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الى انه "بينما كان ​العالم​ يتنفس الصعداء للاطاحة برجل الفريق باء في ​البيت الأبيض​، أعلنت ​واشنطن​ فرض المزيد من عقوبات ​الإرهاب​ الاقتصادي على ​طهران​". وأضاف :"التعطش للحرب والضغوط القصوى ينبغي أن تزول مع غياب أكبر داعية للحرب بولتون".
وتابع :"ان الفريق باء، والذي يضم بولتون، قد يدفع الرئيس الأميركي للدخول في صراع مع طهران".