أعرب المبعوث الأممي الخاص إلى ​اليمن​، ​مارتن غريفيث​، عن قلقه من ضرب حركة "أنصار الله" الحوثية منشأتين نفطيتين سعوديتين، مؤكدا أن مثل هذه الهجمات تهدد أمن المنطقة. وأعلن غريفيث في بيان، أن "هذا التصعيد العسكري مقلق للغاية"، داعيا "جميع الأطراف إلى ممارسة ضبط النفس".
وحثّ المبعوث الأممي الأطراف "على منع تكرار حوادث كهذه"، موضحا أنها "تشكل تهديدا خطيرا على الأمن الإقليمي، وتزيد من تعقيد الوضع الهش أصلا، وتعرّض العملية السياسية التي تقودها ​الأمم المتحدة​ للخطر".
وكانت أعلنت حركة "أنصار الله" الحوثية في وقت سابق، عن تنفيذ هجمات على معملين نفطيين لشركة "أرامكو" في محافظة بقيق وهجرة خريص، مما أثار إدانات دولية واسعة، وكشفت سلطات ​السعودية​ عبر إعلامها الرسمي أن صادرات ​النفط​ من المنشأتين لم تتوقف جراء الضربات وهي لا تزال مستمرة في الإنتاج، مشيرة إلى أنه تم إخماد ​الحرائق​ الناجمة عن الهجوم.