أكد رئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ خلال لقاء الاربعاء النيابي ان "الحصار والعقوبات الإقتصادية التي تفرض على ​لبنان​ هي لا تطال اشخاصاً او فئة بعينها او بيئة ​المقاومة​ كما يعتقد البعض انما تطاول كل اللبنانيين وتعبّر عن موقف تجاه لبنان وشعبه"، معتبرا ان "ملئ الشواغر وإجراء ​التعيينات​ في السلك القضائي و​ديوان المحاسبة​ يجب ان يسهّل إقرار قطع الحساب وبالتالي تحويله الى ​المجلس النيابي​ قبل إقرار ​الموازنة​".

وفي ملف الكهرباء شدّد بري على "وجوب الإسراع في تعيين مجلس إدارة ​مؤسسة الكهرباء​ والهيئة الناظمة لهذا القطاع بما يمكن المؤسسة من مواجهة كل المتطلبات القائمة على مستوى اعادة بنائها وبناء ​المصانع​ وايصال الكهرباء الى المواطن بشكل سليم ومستدام".


وكان بري قد استهل نشاطه في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة فالتقى سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان محمد جلال فيروزنيا.
كما استقبل بري رئيس مجلس القضاء الاعلى سهيل عبود ، رئيس ديوان المحاسبة محمد بدران، مدعي عام التمييز غسان عويدات ورئيس مجلس شورى الدولة فادي الياس.