أبلغ وزير الدفاع في مالي دهيرو ديمبلي التلفزيون الحكومي أن عدد قتلى الهجوم الذي استهدف قاعدتين عسكريتين في وسط مالي ارتفع إلى 38 بعد أن كان 25.
والهجوم الذي نفذه مسلحون مجهولون من أكثر الهجمات التي أوقعت قتلى هذا العام في صفوف قوات مالي، بينما تسعى جاهدة لاجتواء جماعات مسلحة لها صلة بتنظيم ​الدولة الإسلامية​ أو ​القاعدة​. وللتنظيمين وجود في أجزاء من مالي، حيث يشنان هجمات في أنحاء منطقة الساحل.