أكد وزير الصحة ​جميل جبق​ أن "المرضى التابعين للضمان الاجتماعي وشركات ​التأمين​ يتخلون عنه في الكثير من العلاجات والعمليات، وهناك الكثير من الأمور لا يغطيها ​الضمان الاجتماعي​ للمريض تتحمل نفقته ​وزارة الصحة​، وبالتالي نحن نغطي نصف الشعب ال​لبنان​ي".
وفي كلمة له عقب جولته في منطقة ​الشوف​، اوضح جبق أن "اليوم هو يوم شوفي صحي طويل، وأمر مهم جدا أن يكون هناك مراكز رعاية صحية في المناطق البعيدة عن ​بيروت​".
وأشار الى "أننا نعيش حالة متقشفة نتيجة الاوضاع السيئة، و​الفقر​ يزيد بمجتمعنا وليس كل الناس بإمكانهم زيارة الطبيب، ويهما كوزارة صحة ان ننمي مراكز الرعاية لنقدم خدمة طبية شاملة"، لافتاً الى أنه "يمكن للمواطن الا يضطر الدخول الى المستشفى وبالتالي توفير الفاتورة الصحية على الوزارة".
وأكد أن "مراكز الرعاية الصحية في الشوف ومركز ​بعقلين​ مستواه اكثر من ممتاز، واتمنى أن تنتشر تجربة هذا المركز على كل لبنان".
وشدد على ان "مصلحة المستشفى هي مصلحة ​الشعب اللبناني​ فالمرض لا يعرف مذهب ولا دين ولا ​طائفة​ ولا حدود، وعندما يصيب هو يصيب الجميع".