أكد الوزير السابق ​أشرف ريفي​ "اننا أمام انتفاضة كبيرة من الشعب ال​لبنان​ي والمطلوب استقالة ​رئيس الجمهورية​ ورئيس ​الحكومة​ و​مجلس النواب​"، مشيراً الى انه "إذا أحد يفكر انه يمكن ان يضع يده على البلد فهو لا يمكنه ان يفعل ذلك، واي سلاح شرعي في البلد لا يمثلنا".
وفي حديث اذاعي له، اوضح ريفي أن "اليوم الشعب هو القائد وبرأيي بسلطة هذا الشعب يجب أن نقبل بحكومة مصغرة حكومة عكسريين واطالب باستقالة رئيس الجمهورية، وان يقوم القاضي سهيل عبود بوضع قانون انتخابي جديد، وان يتم رفض اي سلاح غير شرعي ويخرج من لبنان، ويتم محاكمة الفاسدين واستعادة الاموال المنهوبة".
وأشار الى أن "اللبنانيين فاجأوا كل ​العالم​ بإنتفاضتهم والخميس أبيض"، لافتاً الى أن "العلة نعم ب​التسوية الرئاسية​".