أعلن وزير الخارجية الروسي ​سيرغي لافروف​ أن "​روسيا​ و​تركيا​ و​إيران​ ستواصل العمل لتحقيق الاستقرار الدائم في ​سوريا​".
وأوضح لافروف عقب اجتماع في صيغة ​أستانا​ مع نظرائه من تركيا وإيران "أننا اتفقنا على مواصلة الجهود النشطة بالتعاون مع جميع الجهات السورية من أجل تحقيق استقرار دائم طويل الأجل "على الأرض" ، و​القضاء​ على بؤر ​الإرهاب​ المتبقية".