أفاد مراسل "​النشرة​" في ​النبطية​ بأنه نظم حراك ​كفررمان​ مسيرة احتجاجية على الاوضاع الاقتصادية انطلقت من خيمة الحراك على اوتوستراد كفررمان وتقدمها قياديون في "الحزب الشيوعي ال​لبنان​ي" وفاعليات شعبية ونسائية ورفعت ​العلم اللبناني​، وردد المشاركون "الشعب يريد ​اسقاط النظام​" ووصلت الى محيط ​السراي الحكومي​ وانضم اليها حراك النبطية، وتوجهوا بمسيرة واحدة نحو ​مصرف لبنان​ وسط الاغاني الحماسية ومواكبة من ​الجيش​ و​قوى الامن الداخلي​.
وأكد عضو اللجنة المركزية لـ"​الحزب الشيوعي اللبناني​" يوسف سلامي أن "الانتفاضة مستمرة، اليوم النبطية جزء لا يتجزء من هذا الوطن لنطالب بالتسريع بتشكيل حكومة، حكومة نطمح لها وان تكون حكومة انتقالية بعيدة كل البعد عن الاطراف السياسية الموجودة حاليا في ​السلطة​ ويجب ان تشكل من خارج الحلف السلطوي القائم حاليا، وعلى هذه ​الحكومة​ اقرار قانون انتخابي على اساس ​النسبية​ وخارج القيد الطائفي ولبنان دائرة انتخابية واحدة، واسترداد ​المال​ المنهوب ويكون من خلال استقلالية ​القضاء​ ليعمل من دون الرجوع الى اي طرف سياسي موجود في السلطة".