أفاد مراسل "​النشرة​" في ​حاصبيا​ بأنه الهدوء التام هذا الصباح يسود منطقة حاصبيا وتعتبر كافة الطرقات الفرعية والرئيسية سالكة أمام ​حركة السير​ بالاتجاهين بما فيه الطريق الدولية التي تربط ​مرجعيون​ ​البقاع​ عبر ​الحاصباني​ ​راشيا الوادي​ كما فتحت كافة ​المدارس​ والثانويات الرسمية والخاصة أبوابها أمام ​الطلاب​ وكذلك الدوائر والمؤسسات الحكومية باستثناء المصارف التي ما تزال مغلقة عملا بقرار ​جمعية المصارف​ هذا ويسجل حركة ناشطة للقوى الامنية من جيش وقوى امن داخلي على كافة الطرقات الفرعية والرئيسية بهدف الحفاظ على ​الأمن​ والهدوء ، وفي سياق متصل دعا ​الحراك الشعبي​ في منطقة حاصبيا على ​اعتصام​ عند الخامسة من مساء اليوم تحت عنوان إعادة إحياء ​الثورة​.
وفي مرجعيون نجحت ​البلدية​ بإزالة الخيم عن البوليفار التي كان قد مركزها الطلاب في تلك المرحلة على مدى اليومين الماضيين