"​وول ستريت جورنال​": ترامب وعد السيسي بإمداد الجيش المصري بمقاتلات إف-35 ولكنه لم يلتزم
نقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية عن مسؤولين إداريين أميركيين تأكيدهم أن "مصر قدمت طلبًا رسميًا للولايات المتحدة الأميركية عام 2018 تطلب فيه مقاتلات إف-35".

ولفتت الصحيفة إلى أن مصر طلبت التعاقد لشراء 20 مقاتلة من طراز "إف-35"، حيث وعد الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ الرئيس المصري ​عبد الفتاح السيسي​ خلال لقاء عام 2018 بتنفيذ الصفقة لكنه لم يلتزم بوعده.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسؤولين المصريين طالبوا مرارا وتكرارا من ​الولايات المتحدة​ تنفيذ التزام ترامب، لكن الرفض المستمر على جميع المستويات في ​الإدارة الأميركية​ دفع مصر للمضي قدما في تنفيذ صفقة شراء مقاتلات "سوخوي-35" الروسية.

وأكدت الصحيفة أن ​البنتاغون​ يحظر بيع طائرات F-35 لجميع دول ​الشرق الأوسط​ باستثناء ​إسرائيل​، وكما هو متوقع، سيبقى هذا الحظر ساري المفعول في السنوات القادمة.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" قد أكدت أن وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، ووزير الخارجية ​مايك بومبيو​، حذرا مصر من إمكانية شراء ​مقاتلات روسية​ من نوع "سو-35".

وذكرت الصحيفة أن الوزيرين قالا في تحذير أرسلوه إلى ​القاهرة​، إن "صفقات أسلحة جديدة وكبيرة مع ​روسيا​ ستؤثر، على الأقل، على اتفاقيات التعاون في مجال الدفاع مستقبلا بين الولايات المتحدة ومصر، وعلى المساعدات لمصر لضمان أمنها".

يذكر أن صحيفة "​كوميرسانت​" الروسية، أعلنت في 25 نيسان من العام الحالي أن روسيا ومصر وقعتا على عقد لتزويد القاهرة بمقاتلات "سوخوي-35"، ولكن لم يتم تأكيد هذه المعلومة رسميا.

ووفقا لمصادر الصحيفة، فإن مصر ستحصل على أكثر من 20 مقاتلة من طراز "سوخوي-35" مقابل ملياري ​دولار​، حيث دخل العقد حيز التنفيذ، ويمكن أن تبدأ عمليات التسليم نفسها في وقت مبكر من 2020 أو 2021.