التقى رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب ​تيمور جنبلاط​، في إطار استقبالات السبت في قصر ​المختارة​، عددا من ​الوفود الشعبية​ والأهلية والاجتماعية، تقدمها رجال دين وفاعليات ومجالس بلدية واختيارية، اضافة الى وفود من فروع ​الحزب التقدمي الاشتراكي​ و​منظمة الشباب التقدمي​ في عدد من القرى والبلدات المناطقية المختلفة، جاءت للإعلان من خلال كلمات الوفود عن "تأييدها للنهج الوطني للمختارة والمواقف السياسية الأخيرة لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي ​وليد جنبلاط​ والنائب تيمور جنبلاط المتصلة بالأوضاع والتطورات الراهنة".
وتلقى جنبلاط سلسلة مراجعات من مجالس بلدية لمتابعة قضاياها الإنمائية والخدماتية والحياتية العامة.