التأمت الجمعية العمومية لمحامي ​بيروت​ في دورتها الثانية بصورة حكمية، بمن حضر، لإنتخاب أربعة أعضاء جدد بمن فيهم النقيب.
وكانت الدورة الأولى قد انعقدت في الرابع من الشهر الحالي وأرجئت العملية الإنتخابية لعدم اكتمال النصاب.