وجّه ​وزير العمل​ في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​كميل ابو سليمان​ كتاباً لرئيس واعضاء مجلس ادارة ​الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي​، طالباً منهم عقد جلسة بأقرب وقت ممكن على أن يكون ضمن جدول اعمالها ادراج البندين التاليين، واعطاءهما الاولوية في البت والتقرير: تمديد مفعول براءات الذمة التي يصدرها الصندوق والتي ينتهي مفعولها بين تاريخ 30/9/2019 و 28/2/2020 الى 29/2/2020، وتعليق المهل لدفع الاشتراكات وتسديد المستحقات والسندات التي تستحق بنفس الفترة المذكورة في البند الاول وتمديدها حتى 29/2/2020، بشرط ان تستفيد حصراً من هذا البند الشركات والمؤسسات التي لم ولن تصرف او تتعهد بعدم صرف جماعي لعمالها طيلة مدة سريان فترة تعليق المهل.

وتمنى ابو سليمان على رئيس واعضاء مجلس ادارة "​الضمان​" اقرار هذين القرارين لما فيهما من مصلحة للاقتصاد الوطني وللعمال والموظفين، بغية تخفيف الاعباء المالية وتحفيز الشركات والمؤسسات على الاستمرار بالعمل رغم الظروف الصعبة.
وواضح ابو سليمان ان تمديد مهلة براءات الذمة يتطلب اصدار مرسوم، معبراً عن تفاؤله - بعد سلسلة الاتصالات التي اجراها - باصدار هذا المرسوم اذا اتخذ مجلس ادارة "الضمان" قراراً بذلك.