لفتت إدارة مزار سيدة ​لبنان​، في بيان، أنّ "إيمانًا منّا بأنّ الكنيسة هي أمّ ومعلّمة، تسهر على صحّة أبنائها الروحيّة والجسديّة وتهديهم إلى درب الخلاص وتساعدهم في وقت الشدّة والأزمات كما فعلت على مدى تاريخها، ونظرًا للظروف المأساويّة الّتي يمرّ بها أبناء وطننا الحبيب لبنان بعد تفشّي وباء "كورونا"، يُعلن رئيس وآباء ​مزار سيدة لبنان​، بمبادرة كنسيّة تضامنيّة مع أهلنا، وبعد أخذ بركة البطريرك الماروني الكاردينال ​مار بشارة بطرس الراعي​، ما يلي:

1. نرفع الصلاة من أجل كلّ المرضى الّذين ألمّ بهم هذا المرض، راجين من الرب يسوع، طبيب الأرواح والأجساد، أن يمنّ عليهم بالشفاء العاجل ليعودوا إلى عائلاتهم ومحبّيهم. كما نصلّي من أجل المتوفين منهم من جرّاء هذا الوباء، طالبين الرحمة لهم والتعزية لذويهم.
2. نضع مركز ​بيت عنيا​ التابع لمزار سيدة لبنان - ​حريصا​ للحجر الصحي المنزلي مجّانًا، لحاملي نتيجة إيجابيّة لفيروس "كورونا" ويتعذّر عليهم حجر أنفسهم في بيوتهم، ويحرص الآباء على استقبالهم وتقديم الخدمة الروحيّة والجسديّة لهم من عزل وطعام وتزويدهم بالأسرار المقدسة.
3. ندعو كلّ من يرغب التطوّع معنا في هذه الخدمة الإنسانيّة، الاتصال على الرقم 09261331".

وتوجّهت بالشكر إلى رئيس وأعضاء بلدية ​درعون​ - حريصا، "الّذين أبدوا كلّ استعداد للتعاون والتنسيق مع إدارة المزار"، مشيرةً إلى "أنّنا سنتّصل بفعاليات ورؤساء البلديات المجاورة للمزيد من التنسيق لخدمة المواطنين. نأمل من الله أن تزول الشدّة وينتصر لبنان".