أكّد قائد قوة الجو فضاء في الحرس الثوري ال​إيران​ي العميد ​امير علي حاجي زادة​، أنّ "البلاد حاليًّا في أعلى مستوى من الجهوزيّة العسكريّة والدفاعيّة منذ انتصار ​الثورة الإسلامية​، ولا داعي لأي قلق أبدًا".

ولفت في تصريح على هامش صلاة ​عيد الفطر​ المبارك، إلى أنّ "اليوم، أكبر وأهم جبهة حرب لدينا هي الجبهة الاقتصاديّة، وينبغي على المسؤولين والشعب التضامن من أجل تحسين وتطوير هذه الجبهة"، مركّزًا على أنّ "ما يتمّ طرحه من مخاوف في المجال الدفاعي، هي مؤامرة من قبل الأعداء، من أجل تضليل أفكار الشارع العام، والشعب يجب ألّا يبالي لها". وشدّد على أنّ
"إيران قويّة من حيث الجانب الدفاعي، وذلك ما يقلق الأعداء".