وقع ​محافظ​ ولاية ​ميسيسيبي​ الأميركية قرار إزالة شعار الكونفدرالية عن علم الولاية الأميركية الجنوبية. وقد سبق هذه الخطوة إقرار البرلمان في الولاية مشروع قانون بهذا الخصوص. وميسيسيبي هي آخر ولاية كانت لا تزال ملتزمة بهذا الرمز الذي يذكر بحقبة ​العبودية​.

والعلم الحالي هو صليب أزرق به نجوم، وكان علم الولايات الكونفدرالية المعارضة للشماليين في الحرب الأهلية 1861-1865، التي كان أحد أسبابها هو ​سياسة​ العبودية في البلاد.

وفي عطلة نهاية الأسبوع، صوت 91 نائبا في ​مجلس نواب​ الولاية لمصلحة مشروع القانون بينما صوت ضده 22 نائبا. وبعد بضع ساعات صوت في مجلس الشيوخ 37 سناتورا لمصلحة النص مقابل 14 عضوا صوتوا ضده.
ومشروع القانون الذي أقر يكلف لجنة من تسعة أعضاء تصميم علم جديد للولاية، ويشترط أن يخلو العلم الجديد من الشعار الكونفدرالي وأن يضم بالمقابل عبارة "نثق بالرب".
وسيعرض العلم الجديد على ناخبي الولاية لإقراره في استفتاء عام سيجري في نوفمبر، وفي حال الموافقة عليه فسيتم اعتماده وإلا ستصبح الولاية من دون علم إلى أن تتم الموافقة على علم جديد.