أعلنت لجنة متابعة الناجحين بدورة خفراء ​الجمارك​ في بيان اليوم، أنها قررت زيارة رئيس ​الحكومة​ ​حسان دياب​ ووزير ​المال​ية ​غازي وزني​ "الحادية عشرة من قبل ظهر يوم الإثنين المقبل من دون موعد وطلب ​مقابلة​ الرئيس لمناشدته البت بالتعيين اليوم قبل الغد".

وعللت سبب ذلك قائلة: "بعد الجهود الجبارة التي قام بها معالي وزير المال غازي وزني لحل الخلافات القائمة والتي كانت تعيق تعييننا، وبعد أن أخذ على عاتقه حل ملفنا وسحبه من يد قيادات الجمارك لعرضه على طاولة ​مجلس الوزراء​ للبت بالتعيين بصورة نهائية، وبما ان قانون الجمرك المادة 12 تقول (المادة 12 -معدلة وفقا للمرسوم 15703 تاريخ 1964/3/6 تؤخذ مقررات المجلس الأعلى للجمارك بالإجماع وفي حال الخلاف ترفع القضية المختلف عليها إلى ​وزير المالية​ الذي يعرضها على مجلس الوزراء للبت فيها بصورة نهائية).
ولفتت الى أن الزيارة تأتي "من منطلق الوعود التي قطعها لنا وخطابه بإنصافنا ومن جهة ثقتنا به بحل هذا الملف الذي عمره 6 سنوات وهو من صلب الإصلاحات الأساسية ل​صندوق النقد الدولي​".