أشار عضو تكتل ​الجمهورية القوية​ النائب ​وهبي قاطيشه​ الى "اننا نطالب بحكومة جديدة خارج المنظومة الحاكمة تدير البلاد خارج اطار التسلط وبقاء ​الحكومة​ يعني الذهاب نحو ​الانتحار​"، معتبرا أن "​المجتمع الدولي​ يراقب ​لبنان​ وهو يدرك ما يعني تنفيذ الإصلاحات"، لافتا الى أن "رئيس الحكومة ​حسان دياب​ أوصل البلاد نحو الإفلاس لأن من عينوه ​حزب الله​ و​التيار الوطني الحر​ هم من يديرون الحكم".

وفي حديث تلفزيوني، اوضح قاطيشه أنهم اليوم يطالبون برئيس الحكومة السابق ​سعد الحريري​ من أجل تغطية مطالبهم الدولية، مشيرا الى أن "البديل لدياب موجود وهناك رجالات انقذت بلاد أخرى من الانهيار في بلاد الانتشار".
واضاف :"لن نسكت ومستمرون بمطلبنا وهو تغيير الحكومة وتشكيل أخرى من مستقلين، فالحكومة عاجزة ولا نية للإصلاح انما المزيد من التسلط والأمور متجه نحو الاسوأ"، مؤكدا أن "على حزب الله والتيار الوطني الخروج من ​السلطة​ لأن الشعب يجوع".

وتابع قاطيشه :"الحروب العسكرية انتهت انما هناك حروب تقوم بها ​ايران​ عبر وكلائها داخل بعض الدول، ونحن نطالب ب​انتخابات​ نيابية مبكرة لإنقاذ البلاد ولإنتاج سلطة انقاذية وحكومة مستقلة"، مشيرا الى أن "قانون آلية ​التعيينات​ لم يتم نشره في ​الجريدة الرسمية​ وهذا يدل على انهم لا يريدون التقيد به".