أعلنت جمعية "رجال إنقاذ بلا حدود" أن "​الحكومة اللبنانية​ رفضت استقبال بعثتها التي كانت متوجهة إلى لبنان تحت حجة أنها ليست بحاجة إلى المزيد من المساعدات".

وفي حديث مع "النشرة"، أكد مسؤول الإعلان والتواصل في الجمعية أوليفييه سالتاريللي أن "وزارة الخارجية الفرنسية تواصلت معنا قبل توجهنا إلى لبنان، وأبلغتنا أن الحكومة اللبنانية لا تريد استقبالنا لأنها ليست بحاجة إلى المزيد من المساعدات الطبية"، موضحاً "أننا كنا نريد ايصال بعض المساعدات الطبية والأدوية إلى المصابين من انفجارات بيروت، إضافة لإرسال عدد من المسعفين إلا أن الحكومة رفضت ذلك".
ولفت سالتاريللي إلى أن "الحكومة اللبنانية لم توضح لنا أي شيء إضافي ولم تتواصل معنا حتى بل اكتفت بإبلاغ الخارجية الفرنسية".