أحيا "​حزب الله​" ذكرى ​عاشوراء​ بموكب سيار جاب الشوارع و​الطرقات​ في ​الهرمل​، تقدمته ​سيارة​ تحمل مكبرات للصوت، ردد من خلالها الرواديد اللطميات الحسينية، بمشاركة الأهالي من على شرفات منازلهم، كما ضم الموكب سيارات تحمل مجسمات تمثل واقعة الطف، نفذتها جمعية "كشافة الإمام المهدي".

وأطلق "حزب الله" عند مدخل مدينة الهرمل الجنوبي بالونات سوداء تحمل راية الإمام الحسين، فيما صدحت مآذن المساجد بالمصرع الحسيني وبكلمة الأمين العام للحزب ​السيد حسن نصر الله​، كذلك أقام الأهالي خيما عاشورائية على الطرقات، وقدموا الضيافة للسيارات والمارة.
وكان "شهداء درب الحسين" في الهرمل حاضرين عبر جدارية رفعها شباب الهرمل في ساحة السرايا "وفاء لدمائهم الطاهرة".
كما أحيت "​حركة أمل​" ذكرى عاشوراء بمجالس عزاء، أقيمت في الساحات والشوارع عن بعد ومن دون تجمعات، وأطلقت ​مواكب​ سيارة وحواجز توزيع الضيافة على المارة.