دان ​حزب الله​ "السقوط السياسي والأخلاقي للسلطة الحاكمة في ​السودان​ في مستنقع الخيانة والتطبيع مع العدو الإسرائيلي، والذي سبقها إليه عدد من الدول العربية".


وفي بيان له، أشار إلى "اننا نَعتقد أن الإقدام على هذه الخطوة الخِيانية في خدمة العدو الصهيوني و​الولايات المتحدة​ مُقابل أثمان بخسة وتافهة ستؤدي إلى سقوط هذه السلطة سريعاً أمام الشعب السوداني الشريف وقواه الحيّة وتاريخه النضالي العريق والذي سوف يُسقط هذا القرار ومفاعيله".

واذ اشاد "حزب الله" بـ"الفاعليات والتحركات والتجمعات والاحتجاجات التي قَام بها الشعب السوداني وأحزابه وشخصياته الحرة رفضاً للتطبيع مع العدو"، أكّد أن "انتهاج بعض الدول العربية سلوك الخيانة والتطبيع مع العدو الصهيوني لن يُؤثر على عزيمة الشعب ال​فلسطين​ي ولا على حركات ​المقاومة​ في المنطقة وتَمسكها بِخيارها الرافض لهذا العدو ولكافة أشكال التطبيع والمتمسك بِمقاومته حتى تحرير فلسطين كاملة".