زار رئيس جمعية "قولنا والعمل" ​الشيخ أحمد القطان​ وزير ​الزراعة​ والثقافة في ​حكومة​ تصريف الاعمال الدكتور ​عباس مرتضى​ في مكتبه في الوزارة، وتم عرض للأوضاع العامة المتعلقة بالشأن الزراعي وتحديدا في منطقة ​البقاع​. وعرض القطان بحسب بيان عنه، جملة من مطالب ​المزارعين​.

وقال القطان بعد اللقاء: "لمسنا من معالي وزير الزراعة حرصا على إنماء ​القطاع الزراعي​ في كل ​لبنان​ ولا سيما في البقاع ونقلنا له شجون وهموم ومعاناة المزارعين في البقاع تحديدا، ولقد وعدنا معالي الوزير بأن يكون إلى جانب المزارعين على مساحة لبنان ولا سيما في ​منطقة البقاع​، وقال ان هناك مشاريع كثيرة يريد أن يقوم بها من أجل إنماء القطاع الزراعي".
وأضاف: "لا يوجد أي قطاع يمكن أن ننهض به وأن يكون لمصلحة كل اللبنانيين مثل القطاع الزراعي".
ودعا القطان إلى "تنمية القطاع الزراعي ودعمه من أجل أن يلبي متطلبات ​الشعب اللبناني​"، مشددا على "ضرورة تقديم المساعدات للمزارعين والوقوف إلى جانبهم وقفة حقيقية لعلنا من خلال ذلك نبلسم جراح المزارعين ونكون إلى جانبهم في هذه الأوضاع الإقتصادية الصعبة التي يعيشها كل اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم السياسية والحزبية والمذهبية والطائفية".