التقى قائد الجيش ​العماد جوزاف عون​ السفيرة الفرنسية في ​لبنان​ السيدة Anne Grillo والملحق العسكري العقيد الركن Fabrice CHAPELLE على رأس وفد مرافق، وتمّ توقيع ثلاثة مشاريع في مجالات: القتال الجبلي والتدريب والتنسيق والإنقاذ البحري المشترك. ثم عقد العماد عون والسفيرة Grillo اجتماعاً مع أعضاء فريق العمل المكلف تنفيذ تمرين حول إدارة الأزمات، باستخدام المشبه التكتي SOULT في كلية ​فؤاد شهاب​ للقيادة والأركان.

وألقى قائد الجيش كلمة أشاد فيها بالدعم الذي تقدمه ​فرنسا​ للجيش اللبناني لتطوير قدراته عتاداً وتدريباً، مشيراً إلى أن المساعدات المقدَّمة من الجيوش الصديقة تعكس التقدير والثقة في أداء ​المؤسسة العسكرية​ للمهمات الملقاة على عاتقها في مواجهة مختلف التحديات بكل إصرار وعزيمة.

وأضاف:" إن المشاريع التي تم توقيعها سيكون لها انعكاسات إيجابية لتطوير مستوى العسكريين في مجالات عديدة".
وختم العماد عون كلمته بشكر ​الدولة​ الفرنسية وجيشها الصديق على الدعم والثقة لتطوير القدرات العملانية، مشدداً على أن الجيش سيبقى حامي الاستقرار ومحط ثقة الجميع.