تفقد وفد من ​الهيئة الصحية الإسلامية​ في ​حزب الله​، ضمّ ممرضين وإختصاصيين في المجال النفسي ومسعفين من ​الدفاع المدني​ مركز "بيت الراحة للمسنين" في عبرا شرق صيدا التابع لمطرانية صيدا و​دير القمر​ للروم الملكيين الكاثوليك، وذلك ضمن سلسلة الجولات التي كانت قد بدأتها الهيئة منذ أشهر لتفقد أحوال المسنين في قرى ​الجنوب​ في ظل انتشار الوباء بحضور الحاج حسين السارجي داني خاروف حيث استقبل الوفد رئيسة الدار لوريس مشنتف والأب سمير نهرا.


واكد الوفد "ان الزيارة انطلقت تحت شعار "لأنهم كبارنا والبركة، وَهُمُ الأنس و​السلام​ وموضع الحكمة والأمان، كانت الوجهة إليهم، وبجو من المرح والتفاعل ولكسر الجليد الذي فرضه وباء ​كورونا​ على الجميع سيما المسنين تفقد الوفد نزلاء المركز وعدد 34 مسناً واطلع على أوضاعهم الصحية والنفسية وتمّ التأكيد على إرشادات ​الوقاية​ من الفيروس وكيفية الإستفادة من المهارات والمواهب ضمن البرنامج اليومي".