قام المدير العام للزراعة المهندس ​لويس لحود​، وبعد ورود معلومات عن تعديات متكررة على الثروة الحرجية، بجولة مفاجئة في أحراج وغابات ​البترون​ الوسطى، ترافقه رئيسة دائرة التنمية الريفية والثروات الطبيعية في ​الشمال​ المهندسة رانيا وردان ورئيس المركز الزراعي في البترون المهندس داني باسيل.

واكد لحود "حرص ​وزارة الزراعة​ على حماية الثروة الحرجية والاحراش والغابات في ​لبنان​، وحرص الوزير ​عباس مرتضى​ على تطبيق قانون الغابات".
وخلال الجولة رصد لحود مخالفات وتعديات، وأعطى توجيهاته لمصلحة زراعة الشمال لاصدار محاضر الضبط اللازمة بحق المخالفين واحالتهم الى ​النيابة العامة البيئية​ في الشمال والى ​القضاء​ المختص، وتمنى "الاسراع في صدور احكام صارمة بحق المخالفين"، مناشدا ​البلديات​ والمجتمع الاهلي والمواطنين "التعاون مع وزارة الزراعة ومع مراكز الاحراج ال 35 المنتشرة في لبنان لضبط المخالفات الحرجية وحماية الثروة الحرجية و​غابات لبنان​.
وتواصل لحود مع النائب العام البيئي في الشمال القاضي ​غسان باسيل​ وابلغه عن المخالفات الكبيرة والتعديات على الثروة الحرجية.