أشار رئيس لجنة الإعلام والاتصالات النيابية ​حسين الحاج حسن​، تعليقاً على قيام ​الادارة الأميركية​ بحجب عدد من ​المواقع الالكترونية​ لوسائل إعلام مقاومة، إلى "ان ما اقدمت عليه ​الادارة الاميركية​ بالقرصنة هو جريمة وإرهاب فكري وإعلامي يهدف الى قمع الحريات ومحاولة حجب الحقيقة التي تتولى هذه المواقع اظهارها للرأي العام العربي والاسلامي والدولي حول العدوان الاميركي الاسرائيلي على شعوب المنطقة في ​فلسطين​ و​اليمن​ و​البحرين​ و​العراق​ و​ايران​".


وأكد في بيان على أن "هذه القرصنة تكشف زيف ونفاق الديموقراطية وحرية الرأي وحقوق الانسان التي تدعيها الإدارة الإميركية، كما انها تبرز ضيق صدر الولايات المتحدة الاميركية بكل جبروتها وضخامة مؤسساتها الاعلامية من وسائل اعلام المقاومة".