رأى عضو نقابة اصحاب محطات المحروقات جورج البراكس في تعليق على الارتفاع الكبير لأسعار المحروقات اليوم، انه "لا تزال الاسباب الدولية الاخيرة وخاصةً فيما يتعلق بالحرب في اوكرانيا وتداعياتها الاقتصادية وانعكاساتها على الاسواق العالمية تلقي بظلالها على اسعار النفط، بحيث ارتفع سعر البرنت وتراوح في الايام الاخيرة بين 109 و115 دولارا. وفي لبنان، أدى ارتفاع سعر البنزين المستورد حوالي 26 دولار وارتفاع سعر صرف الدولار وفقاً لمنصة صيرفة، الى زيادة سعر صفيحة البنزين 32000 ليرة من 556000 الى 588000 ليرة".


ولفت، في حديث صحفي، إلى أنه "أما في ما يتعلق بسعر المازوت، فشهدنا انخفاضاً بما يقارب 36 دولار للكيلوليتر المستورد، بسبب تراجع اسعاره عالمياً، نتيجة نهاية فترة البرد والشتاء وتراجع الطلب عليه، ولكن ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق الحرة المعتمد لتحديد سعر المازوت ادى الى ارتفاع سعر الصفيحة 3000 ليرة من 678000 الى 681000 ليرة".