أعلنت ​الهيئة الإدارية لرابطة موظفي الإدارة العامة​، الاستمرار في ​الإضراب​ المفتوح، وأوضحت: "أما وقد انقضى الأسبوع الثاني من الإضراب المفتوح بحزم وثبات من الموظفين المدافعين عن لقمة عيشهم، وللأسف لم نسمع إلا تذمرا وتأففا وانزعاجا من المعنيين بسبب الإضراب، بدلا من اللجوء إلى معالجة أسبابه، ونحن في بداية أسبوعه الثالث، نؤكد مطالبنا المحقة الواردة في بياناتنا السابقة، ونذكر من نسي أننا مظلومون، ونُسمع من لم يسمع بعد أننا مصممون على تحصيل حقوقنا".


ودعت الهيئة في بيان، إلى الاعتصام المركزي الذي سيقام أمام ​مرفأ بيروت​ عند الـ11 من قبل ضهر يوم الثلاثاء المقبل في 26 من الحالي، كما دعت روابط ​القطاع العام​ إلى المشاركة الكثيفة، "كي نكون يدا واحدة للدفاع عن هذا القطاع وضمان استمراريته".