أكّد وزير الصحة في حكومة تصريف الاعمال فراس الأبيض، وممثلي شركات مستوردة لحليب الأطفال والرضع، في اجتماع، حصول انفراج في تأمين هذا الحليب في السوق اللبناني بعد انقطاعه في الفترة القريبة الماضية، وتواصل أربع شركات مستوردة منذ أسبوع عملية التوزيع في السوق.


وتناول الإجتماع الأسباب التي أدت إلى عدم توافر حليب الأطفال والرضع في السوق اللبناني، وتبين أن وزارة الصحة العامة كانت قد أنجزت الموافقات على الإستيراد في الوقت اللازم كما أجرى التفتيش الصيدلي الكشف المطلوب على المرافئ البحرية والمطار، إلا أن الإضراب المفتوح الذي نفذه القطاع العام في أكثر من إدارة عامة معنية بإنجاز معاملات الإستيراد أخّر إدخال الحليب إلى السوق اللبناني، ونتيجة الإضراب المذكور بقي جزء من الكمية المستوردة عالقًا في المرفأ لمدة راوحت بين أسبوع وثلاثة أسابيع.