لفت رئيس الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة الاب طوني خضرا في مؤتمر صحافي عقده لإطلاق فعاليات ​المعرض المسيحي​ 2014 الى أننا "بحاجة الى ثقافة سلام ضد العنف والقتل والذبح، فالمشكلة هي في المجرم الذي يذبح دون رحمة ليس فقط تجرده من أي ذرة إنسانية بل ي ثقافة الدم والاجرام"، مشيراً الى أن "المعرض المسيحي لهذه السنة هو صرخة بوجه المخاوف كلها، وصرخة سلام جديدة مبنية على القيم الانسانية واللبنانية"، داعيا الى اعادة بنيان أسس جديدةة دعائموها التنوع وقبول الآخر والانفتاح على كل الثقافات والحضارات ووقف الحروب".
وأشار الى أن "المعرض المسيحي 2014 تجسيد لمعاناة الناس وهمومهم ومحاولة للاجابة على بعض حاجياتهم وهمومهم"، لافتا الى أن "جمعية لابورا ستقوم باطلاق برنامجها الذي يضم أكثر من 169 منحة جامعية تتراوح قيمتها ما بين 30 % و100% أي ما يساوي 600 ألف دولار أميركي بالتعاون مع حوالي 80 مدرسة رسمية خاصة وسيتم توزيعها يوم الاحد 30 كانون الاول الساعة العاشرة صباحا".